الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية بعد هجوم مجموعة من اعوان بلدية الكرم على اذاعة شمس أف أم: مساريون لتصحيح المسار يعبرون على كامل تضامنهم مع حمزة البلومي وكافة زملائه

نشر في  10 جوان 2021  (20:28)

 على اثر ما تعرضت صبيحة اليوم الخميس 10 جوان اذاعة شمس أف أم من هجوم  منظم وعنيف  من قبل مجموعة  تم ارسالها  فيما يشبه  الحملة التأديبية على العاملين في مؤسسة اعلامية .

  أصدرت مجموعة مساريون لتصحيح  المسار بيانا عبّروا فيه عن شجبهم الشديد بما اتاه اعوان بلديون من عنف لفظي ومادي على الصحفي  حمزة البلومي و  على زملائه وعلى المؤسسة التي يعملون بها  وعن تضامنهم الكلي معهم ضد هذا الاعتداء  العنيف  عليهم وعلى حرية التعبير.

كما حمّلت مجموعة مساريون لتصحيح المسار مسؤولية ما حدث كاملة لرئيس بلدية الكرم الذي يتصرف في هذه  الحادثة وفي اخرى سابقة وكأنه على راس امارة خارجة عن قانون الدولة التونسية  كما يطالبون الحكومة بالتحرك الفعلي والسريع لضمان سلامة الصحفيين ومؤسستهم والدفاع عن حرمة الدولة ومؤسساتها الاعتبارية و التي اصبحت تعبث بها  مجموعات مارقة  عمدت الى تجاوز القانون في أكثر من مرة  دون أي ردع  متخفية وراء  الحصانة البرلمانية او بانتمائها  الى بعض الهيئات المنتخبة .