الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة 42قتيلاً في ألمانيا جراء العواصف التي تضرب أوروبا

نشر في  15 جويلية 2021  (17:18)

تسببت الأمطار الغزيرة والفيضانات التي اجتاحت أوروبا الغربية في مصرع 42 شخصًا على الأقل في ألمانيا، وفقدان حوالي 50، حيث أدى ارتفاع منسوب المياه إلى انهيار منازل عدة، اليوم الخميس.

وقد اجتاحت الأمطار الغزيرة على غير العادة لوكسمبورج وهولندا وبلجيكا المجاورة، حيث قُتل شخصان آخران.

وكانت ولايات راينلاند بالاتينات ونورث راين فيستفالن الأكثر تضررًا جراء الأمطار الغزيرة غير المعتادة، التي تسببت في غمر الأنهار على ضفافها وهدّدت بهدم المزيد من المنازل.

وقال مالو درير رئيس وزراء راينلاند بالاتينات لمشرعي الولاية: “لم نشهد مثل هذه الكارثة من قبل، إنها مدمرةٌ حقًا”.

ألغى أرمين لاشيت، الذي يخوض الانتخابات لخلافة المستشارة أنجيلا ميركل في انتخابات سبتمبر ، اجتماعًا للحزب في بافاريا؛ من أجل زيارة موقع الحادث في ولايته، الأكثر سكانًا في ألمانيا.

وقال لاشيت لصحيفة “بيلد”: “الوضع مقلق”.

وقال متحدث باسم الشرطة في مدينة كوبلنز لوكالة “فرانس برس” إن أربعة من القتلى في ألمانيا كانوا في بلدية شولد، جنوب بون، حيث جرفت الفيضانات ستة منازل.

وتم انتشال العديد من القتلى من أقبية غمرتها المياه بينما لقي ثمانية أشخاص مصرعهم في منطقة أوسكيرشن.

وكالات