الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة دراسة: باحثون يحذرون من فقدان 22 مليون فتاة بحلول عام 2100

نشر في  15 سبتمبر 2021  (12:18)

حذرت دراسة نُشرت في مجلة BMJ Global Health من اختلال التوازن العالمي؛ وذلك بسبب ازدياد عدد الرجال بشكل يفوق عدد النساء، بنسبةٍ كبيرةٍ حيث أن بعض الدول مهددة بفقدان أربعة ملايين فتاة بحلول عام 2030، وقد يصل هذا العدد إلى 22 مليون فتاة بحلول عام 2100.

ووجدت الدراسة، التي نُشرت في المجلة العلمية BMJ Global Health، أن اختيار جنس الجنين قبل الولادة كان السبب في حوالي نصف العجز. وأدى ذلك إلى انحراف نسب الجنس في العديد من البلدان عبر جنوب شرق أوروبا إلى جنوب وشرق آسيا منذ السبعينيات.

وكتب المعدون: "يمكن أن تؤدي نسبة الإناث الأقل من المتوقع بين السكان إلى مستويات مرتفعة من السلوك المعادي للمجتمع والعنف، وقد تؤثر في النهاية على الاستقرار طويل الأجل والتنمية الاجتماعية المستدامة".