الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات بالصور – بعد 36 عاماً التجميل يغير ملامح بطلة "أنت أو لا أحد" التي خطفت عقول المشاهدين في التسعينيات

نشر في  06 أكتوبر 2021  (14:32)

ستعاد الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة حديثة للفنانة المكسيكية لوشيا مانديز التي عرفت في العالم العربي بأداء دور راكيل في المسلسل الذي تمت دبلجته إلى اللغة العربية وشاهده عدد كبير جداً من متابعي الأعمال الرومنسية بعنوان "أنت أو لا أحد".

 ولفتت الممثلة الأنظار بالتغييرات الكبيرة التي طرأت على شكلها ورأى بعض المتابعين أنها أجرت الكثير من عمليات التجميل حتى شوهت وجهها وأشار آخرون إلى أنها تغيرت فقط بفعل التقدم في السن.

وبالعودة إلى حسابها على"إنستغرام" يتبين أن ملامحها تبدلت وأن علامات التقدم في العمر تظهر عليها إضافة الى التعديلات التجميلية علماً أنها بلغت الـ66 عاماً.

ويشار إلى أنه تم إنتاج المسلسل الشهير في العام 1985 وجمع لوشيا واندريس غارسيا وسلفادور بينيدا وتناول قصة راكيل التي تعيش في أسرة متواضعة إلى جانب والدها وشقيقها دانيال وشقيقتها مارتا. وقد تزوجت رجل الأعمال أنطونيو واعتقدت فيما بعد أنه توفي بحادث طائرة.

وتبين بعد ذلك أنها تعرضت للخداع وأن زوجها هو الأخ غير الشقيق لأنطونيو أي ماكس مليانو لتنقلب الأمور رأساً على عقب.