الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة فوز الصحافيان ماريا ريسا من الفلبين وديمتري مراتوف من روسيا بجائزة نوبل للسلام

نشر في  08 أكتوبر 2021  (21:13)

أعلن معهد نوبل للسلام قبل قليل فوز ماريا ريسا من الفلبين وديمتري مراتوف من روسيا بجائزة نوبل للسلام؛ لدورهما في الدفاع عن الحريات الصحفية، وتكريما للحق في حرية التعبير الذي وصفته اللجنة المانحة للجائزة بأنه معرض للخطر في مختلف أنحاء العالم.

وقالت رئيسة لجنة نوبل النرويجية بيريت رايس أندرسن -في مؤتمر صحفي- إن الصحفية الفلبينية ماريا ريسا والصحفي الروسي ديمتري مراتوف حصلا على الجائزة "لنضالهما الشجاع من أجل حرية التعبير في الفلبين وروسيا".

وأضافت "وهما من ناحية أخرى يمثلان جميع الصحفيين الذين يدافعون عن هذه المُثُل في عالم تواجه فيه الديمقراطية وحرية الصحافة أوضاعا صعبة بشكل متزايد".

وقالت إن "الصحافة الحرة المستقلة القائمة على الحقائق تعمل على الحماية من إساءة استخدام السلطة والأكاذيب والدعاية للحرب".

وهذه المرة الأولى التي يحصل فيها صحفيون على الجائزة منذ أن فاز بها الألماني كارل فون أوسيتسكي عام 1935 لكشفه عن برنامج بلاده السري لإعادة التسلح بعد الحرب.

وقال مدير معهد أبحاث السلام هنريك أوردال إن "التقارير الدقيقة التي تساعدنا على البقاء على اطلاع والحصول على فكرة عن الأحداث الجارية في الوقت الحقيقي ضرورية للنقاش العام الجيد والمؤسسات الديمقراطية".

وكالات