الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات العثور على أجزاء من جثة عارضة أزياء داخل ثلاجة في هونغ كونغ.. معطيات صادمة وشكوك تحوم حول طليقها

نشر في  28 فيفري 2023  (11:50)

ألقت شرطة هونغ كونغ القبض على أربعة أشخاص بتهمة قتل وتقطيع أوصال عارضة الأزياء آبي تشوي (28 عاماً) التي عُثر على أجزاء من جسدها في ثلاجة أحد المنازل على مشارف المدينة، إلى جانب الأدوات التي استُخدمت في تقطيع الجثة، حيث يرجَّح أن السبب يعود إلى نزاع مالي مع عائلة طليقها، حسبما ذكرت السلطات يوم السبت.

وعثرت الشرطة على أجزاء من جثة تشوي يوم الجمعة داخل ثلاجة في مكان الحادث الواقع في منطقة تاي بو الريفية بالمركز المالي. وقال المشرف في شرطة هونغ كونغ آلان تشونغ للصحافيين: "ما زلنا نبحث عن الرأس". وأضاف أن المنزل "كان مجهزاً بمنشار كهربائي ومفرمة لحوم استخدمت لفرم اللحم البشري"، وأنه عُثر على "إناءين من الحساء يعتقد أنهما يحتويان على أنسجة بشرية" في مكان الحادث.
وصرّح تشونغ بأنه اعتُقل طليق تشوي، كوونغ (28 عاماً)، بتهمة القتل بعد ظهر يوم السبت، بينما كان يحاول الفرار من المدينة بالقارب. وكان والد كوونغ ووالدته وشقيقه الأكبر قد اعتقلوا بذات التهمة في يوم السابق.
وقال تشونغ: "نعتقد بوجود خلافات مالية حول مبالغ ضخمة بين الضحية وعائلة طليقها، ومن الواضح أن شخصاً ما كان غير راضٍ عن كيفية تعامل الضحية مع أصولها، الذي أصبح دافعاً للقتل".
أُبلغ عن اختفاء تشوي لأول مرة يوم الأربعاء. ويُزعم أن شقيق طليقها كان آخر من رآها، حيث كان يعمل سائقاً لديها. وقالت الشرطة إن الأسرة كذبت في وقت سابق لتضليل المحققين. وأضافت أن "منزل القرية استؤجر أخيراً، وكان غير مفروش، ما يشير إلى أنه أُعدّ للتخلص من جثة تشوي".
وقال تشونغ إن "نحو مائة من ضباط الشرطة قاموا يوم السبت بتمشيط مقبرة يشتبه في استخدامها للتخلص من بعض رفات تشوي".
وكالات